Shop Mobile More Submit  Join Login
About Digital Art / Artist Member عامر33/Male/Iraq Recent Activity
Deviant for 3 Years
Needs Premium Membership
Statistics 67 Deviations 1,285 Comments 3,021 Pageviews

Newest Deviations

Activity


old lighter by mirage2000ak
old lighter
هذه الـ " قداحة " صنعت عام 1920 ، وكانت لجدي رحمه الله 
لكن للاسف خزان الاثيل الذي يشعل فتيلها ضاع 
اعتقد نمساوية الصنع 
Loading...
أنوثة 
من يسمع قصة انكيدو سيبكي حال الرجال لامحالة ، فهذا الرجل انتقل من لذيذ العيش الى غياهب مملكة ارشيكگال .. حيث الظلام ، والتراب 
كان انكيدو قد اتخذ من البراري والقفار في جنوب العراق مملكة له ، ومن الوحوش والكواسر خلان لايلذ العيش الا بقربهم ، كان يأكل مما تقتنصه يداه ، ويشرب من مورد العجماوات ، هانىئ البال راض بقدره . بدأت متاعب انكيدو حينما صادف ورآه احد الرعاة ، والذي لم " تنگع بحلگه زبيبه " حتى قص على والده ما رآه في الغابة ، حيث شاهد انكيدو عاري يرعى مع خلانه الوحوش ، وبما ان العراقيين يعشقون الحفاظ على النظام ، نصح العجوز ولده الراعي : ان اذهب الى گلگامش وانبئه بما رأيت .
وصل الراعي لحضرة گلگامش وقص عليه ما رأى .. لم يأمر گلگامش بتحرك جيوش وقطعات عسكرية لالقاء القبض على وحش الغابة ، بل قال : ارسلوا له انثى ..
كان گلگامش يعلم ان الوحش لايلين الا بما تستأنس له جوارحه .. ولو فرضنا ان گلگامش ارسل طعام كطعم لاصطياد انكيدو لاربما كان الاخير صائما .. 
فأرسل له ما لايرد .. 
لم تستهلك الانثى التي ارسلت لاصطياد انكيدو كثيرا من طاقتها ، سوى ان قامت بحركة بسيطة ، جعلت الوحش يضرب اخماس بأسداس 
وما هي الا لحظات ، حتى نام الوحش على صدرها ، تاركا انيابه ومخالبه خلف ظهره ، واستخدم ما يليق بالمقام 
نقلب صفحات الملحمة .. ملحمة گلگامش 
ننتقل لاخر حظه من الدنيا قبل ان يغلق رهنه .. لم يدخر انكيدو المسكين لعنة او شتيمة الا وصبها على رأس الانثى التي هي سبب تعاسته 
فكما نعرف ان انكيدو بعد ان آنس بها ترك مرتع صباه وتوجه لأوروك عاصمة الدنيا ، حتى يعيش كما بني جنسه 
الا انه مرض ، وها هو بين احضان گلگامش يعالج انفاسه الاخيرة .
ربما كان ينظر لرجلي گلگامش ، ويتذكر رجلي الانثى التي اقتلعته من الغابة ، ولسان حاله يقول " هاي وين ! ذيچ وين ! " 
ولو قرأنا قصة القاضي شمشون الجبار وما جره عليه الزمان من ويلات لم تكن تخطر على باله 
فالرجل عملاق وقوي و مهاب ، ولم يكن يدر بخلده ان يخلق ابن انثى يقف بوجهه 
نعم لم يخلق ابن انثى ، لكن المقادير جعلت نهايته على يد انثى 
السيد شمشون الجبار كما تروي التوراة هو من قضاة بني اسرائيل وحامي حماهم 
حاول اعداءه الكنعانيون ان يقتلوه بالف حيلة وحيلة لكنهم لم يفلحوا ، الى ان جاء اليوم الذي فكروا فيه بأن يستخدموا " دليلة " وهي فتاة جميلة من الكنعانيون 
فعلا تسللت دليلة الى قلب القاضي شمشون ، فلان لها ، وسلم الشكيمة والقياد 
وصارت دليلة تسأله كل يوم عن مكمن قوته ، فكان يختبرها ، وكلما دلها على سر قوته كانت تحاول ان تفتك به ، وكان يمسكها متلبسة بالجرم ، لكنها انثى ، و الاناث في المجتمعات الشرقية يتعلمن تقنيات من اجل البقاء منذ نعومة اظفارهن ،، فما حصن الضعيف غير الحيلة !! 

للحديث بقية 
FN FAL by mirage2000ak
FN FAL
بندقية فال البلجيكية 
طبعا قديمة ، ومزعجة 
Loading...

AdCast - Ads from the Community

Comments


Add a Comment:
 
:iconyamalama1986:
YamaLama1986 Featured By Owner Apr 6, 2015   Digital Artist
Thank you very much for joining the group Iraqi-History. :)
Reply
:iconmirage2000ak:
mirage2000ak Featured By Owner Apr 6, 2015   Digital Artist
تعيش
Reply
Hidden by Owner
Add a Comment: